اختتام سباق ريد بُل الجوي بأبوظبي 2017

التشيكي سونكا في المركز الاول والاسباني فيلاردي ثانياً والكندي ماكليود ثالثاً
مارتن سونكا
مارتن سونكا © Joerg Mitter / Red Bull Content Pool
ريد بُل الأمارات

 شهد سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أبوظبي الرياضي ختام النسخة العاشرة لسباق ريد بُل الجوي التي أقيمت في أبوظبي على مدار يومين، في افتتاحية سلسلة الجولات العالمية الثمان، والتي شهدت مشاركة نخبة الطيارين العالميين، ومتابعة الاف الجماهير من كورنيش أبوظبي، والملايين عبر شاشات التفاز حول العالم.

فاز المتسابق التشيكي "مارتن سونكا" بالمركز الأول في بطولة ريد بُل الجوية 2017 والتي اقيمت في العاصمة الاماراتية ابوظبي خلال الفترة10-11 فبراير الجاري، فيما حل الاسباني "خوان فيلاردي" في المركز الثاني وجاء في المركز الثالث الكندي "بيت ماكليود" وذلك بعد منافسة محتدمة وشيقة قدمها الأربعة المتأهلين الى النهائي على شواطئ أبوظبي.

وتوج سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان، رئيس مجلس ابوظبي الرياضي، الفائزين الثلاثة بعد انتهاء السباق وسط حضور اعلامي كبير، ويذكر ان الفائز الاول التشيكي سجل زمن 53.139 ثانية فيما سجل الفائز بالمركز الثاني الاسباني خوان فيلاردي زمناً قدره 54.166 ثانية، وسجل الفائز بالمركز الثالث الكندي بيت ماكليود زمناً قدره 54.632 ثانية.

فيما حل في المركز الرابع الالماني ماثياس تولديرير حامل اللقب بالمركز الاول لسباق الموسم الماضي بزمن قدره 55.227 ثانية.

للسباقات وسعادة عارف حمد العواني الامين العام لمجلس أبوظبي الرياضي والسيد ايرك وولف مدير سباقات ريد بل العالمية الذي بدوره قدم عرضا موجزاً عن السباق والطائرات المشاركة وسرعتها وارتفاعها.

كما تابع سموه العروض المميزة التي قدمها فرسان الإمارات في سماء أبوظبي، ضمن الفعاليات المصاحبة التي شهدتها النسخة العاشرة لسباق ريد بلُ الجوي.

وقال سمو رئيس مجلس أبوظبي الرياضي في ختام تتويجه لأبطال السباق بجولة أبوظبي الافتتاحية :

"فخورون بالتطورات الرياضية التي تشهدها العاصمة أبوظبي وفق خططها الطموحة لاستضافة واستقطاب أهم الفعاليات الرياضية العالمية، والتي جاءت نتاجاً لرؤية ودعم صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة " حفظه الله" لمسيرة الرياضة والرياضيين الذي يتواصل باستمرار، بما يعزز مكانة رياضة الامارات وتفوق شريحة الشباب والرياضة في المحافل الدولية، متقدما سموه بالشكر والتقدير لرعاية واهتمام صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الاعلى للقوات المسلحة ودوره الريادي الداعم للنماء الرياضي.

وأكد سموه سموه أن مجلس أبوظبي الرياضي يولي اهمية كبيرة لترسيخ رؤية أبوظبي كعاصمة عالمية للرياضة، دعما لخطط التقدم بالقطاع الرياضي والترويج لمعالم ومنشأت وشواطئ العاصمة الرياضية، انطلاقا من تطلعاتنا لجعلها الوجهة الاولى من بين مدن العالم الاكثر استقطابا لاهم الفعاليات الدولية التي تساهم في اثراء الحركة الرياضية بتجارب وخبرات كبيرة على كافة المستويات، معرباً سموه عن اعجابه الكبير بالمستوى العالمي لسباق ريد بُل الجوي والذي يحظى بجماهيرية كبيرة واهتمام بالغ من مختلف وسائل الاعلام الدولية، الى جانب المشاركة العالمية للطيارين الذي قدموا مستويات كبيرة بجولة أبوظبي الافتتاحية من بين جولات العالم،

مارتن سونكا
مارتن سونكا © Joerg Mitter / Red Bull Content Pool

 وأوضح سموه أن مجلس أبوظبي الرياضي يفخر بالشراكة مع ريد بُل لتقديم هذا الحدث العالمي لمجتمع الإمارات سنويا، لادراكنا باهمية ومكانة السباق في اجندة الرياضة العالمية ودوره في جذب الملايين من محبي سباقات الطائرات حول العالم، ومتابعة جولة ابوظبي والتعرف اكثر عن معالمها وطبيعتها الساحرة، مشيداً سموه بالعروض الرائعة التي قدمها فرسان الامارات في سماء ابوظبي، متقدما سموه في الختام بالتهنئة لجميع الفائزين في سباق ريد بُل الجوي بجولة ابوظبي بنسخته العاشرة، مثنيا سموه على دور الرعاة والداعمين لنجاح الحدث من كافة جوانبه.

وأكد الفائز بالمركز الاول لسباق ريد بُل الجوي- أبوظبي 2017 أن هذا الفوز يعتبر من أهم المراحل في مسيرتي في السباقات الدولية حيث كانت المنافسة قوية والمشاركون على درجة عالية من الحرفية والمهنية والخبرات العالية وذلك ما يشجعني على بذل المزيد خلال المشاركات في المواسم القادمة وتعتبر محطة مهمة في محطات سباقات ريد بُل الجوية التي تقام في أنحاء العالم، وكان الفوز ثمرة للاستعداد والجهد الكبير الذي بذلته مع الفريق.

يعتبر "مارتن سنوكا" واحدا من اهم الطيارين على مستوى اوروبا حيث سجله الحافل بالانتصارات في البطولات التي شارك بها في مسابقات ريد بُل والمنافسات الاستعراضية الدولية، وفاز مارتن باربعة جوائز متنوعة في مواسم سابقة في فئة ماستر.

بدأ "سنوكا" بممارسة الطيران الشراعي والقفز المظلي في عمر 17 سنة، ومارس عمله كطيار مقاتل في سلاح الجو التشيكي على الطائرات السريعة، وحائز على درجة الماجستير من الاكاديمية العسكرية وجامعة باردوبيس.

بدأ مسيرته طيار استعراضي بواسطة الطائرات الشراعية وبعدها بالطائرات ذات المحرك، وخلال مشاركاته في فريق التشيك للاستعراضات منذ 2005 حاز على العديد من المراكز والانتصارات خلال العديد من المشاركات في المنافسات الدولية للسباقات الجوية.

يعتبر "خوان فالاردي" الفائز بالمركز الثاني في البطولة أحد اهم الطيارين الاسبان خلال مشاركته في مسابقة ريد بُل الجوية 2017، نال رخص الطيران من الاسكا بالولايات المتحدة الامريكية وفلوريدا ومن مدريد وشارك في سباقات الطائرات الشراعية وعمل طياراً على طائرات النقل
شارك في بطولات السباقات الجوية منذ عام 1999 والتحق بالفريق الاسباني الوطني للاستعراضات الجوية ونال العديد من الجواز والأوسمة ومنها الفضية في بطولات العالم للاستعراضات الجوية وثلاثة ميداليات في بطولات أوروبية وأخرى على المستوى الفردي في بطولة اسبانيا الوطنية للاستعراضات الجوية، ويعتبر خلال 10 سنوات من الانجازات من رجال النخبة في المجال الرياضي في اسبانيا من قبل مجلس الرياضة الاسباني.

يعتبر " بيت ماكليود" والفائز بالمركز الثالث في البطولة واحداً من أهم الطيارين لسباقات ريد بُل الجوية خلال مشاركته للسنة الثالثة منذ عام 2014 حيث فاز ثلاث مرات بما فيها فوزه الاول في لاس فيجاس، وكان الطيار الاصغر سناً في تاريخ كندا عام 2009 عندما كان في عمر 25 سنة وفوزه في سباق لاس فيجاس جعله الاصغر سناً يربح البطولة 30 عاماً، ومن أكبر انجازاته في عالم السباقات الجوية فوزه مرتين متتاليتين لينهي موسم سباقات 2016 ويتطلع الى تحقيق المزيد من الفوز في موسم 2017

Next Story