نادر شوقي مع فلافيو وجيلبرتو
© مصطفى عصام
كرة القدم

نادر شوقي يبحث عن مواهب للإحتراف

وكيل حسام غالي و عمرو زكي و غيرهم يتابع نهائي "خماسيات نيمار" من المدرجات
بقلم وليد شعبان - مصر
‎4‎ دقيقة للقراءةنُشر في ‎
أسابيع قليلة وتنطلق فعاليات بطولة خماسيات نيمار لكرة القدم، والتي تشهد منافسات فرق من جميع أنحاء الجمهورية، في مباريات بقواعد خاصة جدًا، ويكون الفائز بالبطولة على موعد بتمثيل مصر في نهائيات خماسيات نيمار العالمية بمسقط رأس اللاعب في البرازيل.
ليس هذا فحسب، بل انه أصبح من المؤكد حضور وكيل اللاعبين المعروف "نادر شوقي" للمباراة النهائية التي تقام في القاهرة، ومنها سوف يتابع أداء اللاعبين ويقيمهم، ويختار بعضهم لتوقيع عقود لعب احترافية، ويتم تسويقهم إلى أندية عربية وأوروبية.
نادر شوقي –41 سنة - له باع طويل في اكتشاف المواهب وإبرام الصفقات التاريخية، فهو وكيل لاعبين بحجم أحمد فتحي وحسام غالي نجوم الأهلي، وكان سببًا في تواجدهم في أهم أندية الدوري الإنجليزي مثل شيفلد يونايتد وتوتنهام هوتسبرز على الترتيب، وفي الماضي القريب كان وسيط انتقال محمد شوقي إلى ميدلزبروه ومحمد ناجي جدو إلى هال سيتي، وعمرو زكي إلى ويجان أثليت، وأحمد المحمدي إلى ساندرلاند وهال سيتي، وغيرها من الصفقات الأوروبية الناجحة.
نادر شوقي
نادر شوقي
وعلى مستوى الأندية العربية أنهى شوقي صفقة انتقال عماد متعب إلى اتحاد جدة، ومؤخرًا قام بالتعاقد مع النجم الصاعد رمضان صبحي ليكون نقطة محورية في حياة اللاعب الاحترافية، وفرصته للظهور الأوروبي.
محطة مهمة في حياة نادر شوقي وهي التعاقد مع نجمي الأهلي الأسطوريين جيلبرتو وفلافيو، نجمي منتخب أنجولا واللذان كانا من أهم عوامل نجاح الفريق في أحد عصوره الذهبية، وصنعا تاريخًا طويلًا على مدار 8 سنوات لعب في القلعة الحمراء، حصلا خلالها على جميع البطولات المحلية وأفريقية، وظهرا في أكثر من نسخة من نهائيات كأس العالم للأندية.
نادر شوقي مع فلافيو وجيلبرتو
نادر شوقي مع فلافيو وجيلبرتو
فبعد أن أنهى الثنائي تجربتهما الاحترافية في الأهلي، استطاع نادر شوقي أن يؤمن عقود احتراف لفلافيو في نادي ليرس البلجيكي، وجيلبرتو في أحد الأندية القبرصية، وبعدها انتقل فلافيو إلى صفوف الشباب السعودي ولعب لمدة موسمين حقق خلالهما الكثير من الإنجازات.
فلافيو وجيلبرتو متواجدان حاليًا في القاهرة، وعلى هامش زيارتهما تم تكريمهما في حفل كبير بالنادي الاهلي، وأخبرنا نادر شوقي أنه بصدد التعاون مع جيلبرتو ليكون أحد كشافي المواهب في موطنه أنجولا، ومن ثم انتقال اللاعبين الأنجوليين للدوريات الأوروبية.
فلافيو وجيلبرتو
فلافيو وجيلبرتو
كشف نادر شوقي عن عدة عوامل تحكم اختياره للمواهب الشابة، وقال أن كل مركز في الملعب له ما يميزه، لكن المؤهلات البدنية هي أول ما يلفت انتباه المدربين في أوروبا تحديدًا، فطول القامة والتمكن من ألعاب الهواء والقفز عاليًا تعتبر العوامل الأهم التي يحتاجها أي لاعب في أي مركز في الملعب، وبعدها يحصل اللاعب على درجات في كل من التسديد والتمرير والنشاط والجهد المبذول في الملعب، والانقضاض وقطع الكرة.
بجانب عوامل أخرى مثل روح الفريق والتعاون، والسلوك الرياضي ومهارات التواصل والمهارات القيادية، فكلها عوامل يتم وضعها في الحسبان قبل أن يسعى للتوقيع مع اللاعب وبداية رحلة التوجيه إلى الأندية الكبرى.
من سن 15 عامًا تبدو ملامح الموهبة على اللاعب، من سن 16 تتضح إمكانيته ومهاراته في الملعب، في سن 17 ينضج تمامًا وتتبت موهبته ويكون جاهزا للاحتراف
نادر شوقي
مستعد لأن تبذل الجهد الكافي لتبلغ المباراة النهائية؟ وتلفت نظر نادر شوقي ليكون عونك في اختراق عالم كرة القدم الاحترافية؟
هل تملك العوامل التي ذكرناها للاعب المتميز الذي يفضله المدربون؟ هل اخترت أعضاء فريقك بشكل مناسب ليساعدونك في إظهار موهبتك الحقيقية؟
سجل فريقك الآن من خلال www.neymarjrfive.com وتابعنا على
#الكسبان_عالأرض